#freeGaza
lecamp:

في الصّف السّابع قال لي مدرس العلوم ونحن ندردش: «ركضت مرّة هاربًا من جيب الجيش. ركضت أربعين دقيقة دفعة واحدة، كالرّيح، وعندما هدأت أخيرًا وجلست ونظري إلى قدميّ، وجدتهما مثقوبتين في أكثر من موضع، وملطختين بالدم. لم أشعر بشيء، قال لي. نسيت حتّى أنني حافي. كنت أركض لأضلل أولاد الكلب وأنجو. لأعيش. إنّه الأدرينالين».
يُفرز الأدرينالين عند الخوف والغضب (والحقد) من الغدّة الكظريّة، فوق الكلى، بتحفيز من اللوزة الدماغيّة التي تمثّل في الانسان جهازًا للإنذار وأداة لتقييم العواطف. يؤثّر الهرمون بشكل أساسي على الأوعية الدمويّة، والقلب، والرئتين. يزيد من ضغط الدم، يوسّع الأوعية، يسرّع وصول الأكسجين، يزيد من نبضات القلب، ويجعل المرء قادرًا على فعل أشياء «خارقة».
أفكّر في اسماعيل، وزكريّا، ومحمّد، وعاهد. أفكّر فيما سيحدث لو أنّهم انتهوا أخيرًا من ركضهم. إن لحظة تجمّد زمن حياة الأربعة، بالنسبة لي، هي صورتهم وهم يركضون للنجاة بأنفسهم. سيظلّون يركضون هكذا، في رأسي، إلى الأبد، حفاة على شاطئ البحر. لكن، لو حدث وانتهوا، أخيرًا، من ركضهم، ووصلوا إلى برّ الأمان، فلابدّ أنّ أحدهم سينظر في عينيّ، مثل أستاذ العلوم، ويقول لي وهو يلهث ويتبسّم: عادي، لم أشعر بشيء
"There is no beauty in sadness. No honor in suffering. No growth in fear. No relief in hate. It’s just a waste of perfectly good happiness."
Katerina Stoykova Klemer (via larmoyante)

(via a-saint-i-am-not)

ابق وحدك ما استطعت ..

(Source: esraa-a-wahhab, via eddeeb)

وانا كمان
fourtysixx:

Cure my boredom.
redplebeian:

kropotkindersurprise:

Palestinian activists destroy power lines to illegal Israeli settlement near Ramallah in response to the massace in Gaza

Fuck Yeah!
+